شنفرى آخر الزمان

صعلوك، لا مكان له في هذا العالم.

Posts Tagged ‘شبيحة.

يكذبون على من؟!

leave a comment »

سؤال يحيرني منذ فترة طويلة خاصة بعد أن اصبح ما يحدث في “الفبركات الاعلامية المغرضة” نراه بأم أعيننا حقيقة واقعية.

ربما يذكبوا على انفسهم، و لكن هم حقيقة من ينفذ هذه العمليات الاجرامية بعض النظر أكان بفعل اليد أم بالاقرار.
ربما يكذبوا علينا، و لكن صدمة القتل و القصف تجعل حتى الميت يستقيظ ليستوعب مايجري حوله.
ربما يكذبوا على من في الخارج، وهؤلاء جميعهم إما أن لا يملكوا فعل شيء سوى التصديق أو عدم التصديق، و ربما المؤازرة المعنوية التي لا نستفيد منها شيئا.
و إما ان تكون لهم مصالح خاصة لا يتصرفون إلى بناءا عليها، غير معتمدين على ما يخص الصدق و الكذب، بل إن لهم أكاذيبهم الخاصة، و ربما ذات وجهين، ترضي الرأي العام عندهم و بنفس الوقت تحقق ما خطط له ولو على مدى بعيد، و ربما بأيادي خصومهم.
ربما يكذبوا على التاريخ، لا، لا يكتب التاريخ بهذه الطريقة!

إذا لاحظنا انهم يكذبوا بشتى الطرق، كل على طريقته، و كل حسب مستوى ذكاءه، و كل حسب مستواه الفني، لكل منهم صنعته الخاصة بالكذب.
الشيء المشترك بينهم، هو حتمية الكذب، لتتدفق الكذبات كالأمواج متناسبة مع كل حدث خاص، كأن هنالك من يطلب منهم اثبات ولائهم، كأنها صلاة بمواقيت محددة.
كأن هذه الكذبة كلما كانت تبدو انها كذبة كلما كانت اكثر قبولا عند أسيادهم، فتلك الآلهة قد لا تستطيع تمييز ذلك الولاء إذا كان محبوكا جدا، أثبت بأنها كذبة، أثبت ولائك لي، لابد من أن يكون فيها ثغرة مقصودة تثبت لتلك الآلهة الغبية أنهم يذكبون، و إلا فلن يحظوا بالرضا المنشود.
تلك الكذبة تشبه القبلة على خد غليظ لابد من زيادة الايحاءات (صوت فقعة و الكثير من اللعاب)، ممزوجة بالهمهمة، لزيادة القبول.
تلك الكذبة كتحية عسكرية، تأتي على قياس المجند، و ربما رقصة شرقية مبتزلة، أو ركوع أو سجود في كنف الملك الغبي المقدس.

Written by shanfara

2012-08-17 at 00:32